ما هو قانون الـ 15 دقيقة وكيف تطبقه في حياتك


- 05:14
قاعدة وقانون 15 دقيقة
شرح قاعدة وقانون 15 دقيقة 


الكثير من الناس يضيعون الكثير من الوقت دون أن يستفيدو منه سواء في النرفيه أو في محاولة حل المشاكل، وهنا تظهر فائد قانون 15 دقيقة أو قاعدة 15 دقيقة للإستفادة من الوقت أكثر.

ما هو قانون 15 دقيقة؟

قانون 15 دقيقة هو قاعدة أو تقنية بسيطة، يمكن تطبيقها لربح الوقت وانجاز اهدافك، وعدم إضاعة الكثير من الوقت دون فائدة، وتتمثل هذه القاعدة في وجوب إستغلال 15 دقيقة فقط يوميا في تعلم أو إنجاز أي شيء تريد تحقيقه في حياتك، وستجد نفسك في النهاية قد حققت هذا الشيء.

أمثلة عن قانون الـ 15 دقيقة:

  • - إذا قضيت يوميا 15 دقيقة في تحسين ذاتك و تطويرها فانك في نهاية العام ترى التغيير الملحوظ في نفسك. 
  • - لو تقلل يوميا 15 دقيقة في تضييع الوقت في أمور لا فائدة منها، سوف تحقق نجاحا، خلال السنوات القادمة .
  • - لو خصصت يوميا 15 دقيقة لتعلم لغة جيدة فهو أفضل من الذهاب إلى دورات اللغة مرة في الاسبوع .
  • - لو تخصص يوميا 15 دقيقة، للمشي السريع سوف تجد نتيجة افضل من ذهابك الى النادي يومان في الاسبوع .
  • - لو خصصت يوميا 15 دقيقة القراءة المحفزة التي تثير القشرة الرمادية للمخ، فسوف تحصل على تطورات كبير في الفهم .
  • - لو خصصت يوميا 15 دقيقة للكتابة فإنه سيكون باستطاعتك أن تكتب مقالا كل يومين او ثلاثة، و ستحصل في نهاية العام على كتاب من تاليفك .
  • - لو خصصت يوميا 15 دقيقة لقراءة القرآن فانه يمكنك ان تختم المصحف خلال شهرين.

خير الاعمال ما قل واستمر

الجميل في قانون 15 دقيقة هو انه قصير لدرجة انه لا يمكنك أن تتعذر بعدم وجود الوقت لتنفيذه ..!
فإذا وضعت أهدافا لك في الحياة فقد إنتقلت من حالة البقاء على قيد الحياة إلى الإنجاز في الحياة.

كيف تطبق "قاعدة 15 دقيقة" لحل المشكلات في حياتك

سواء في حياتك الخاصة أوالعائلية  أو في العمل، وبغض النظر عن الفريق الذي تعمل فيه، أو عدد سنوات الخبرة التي لديك، ستواجه حتمًا مشاكل تتعثر فيها.

في هذه المواقف، لديك خياران:
  1. يمكنك محاولة المثابرة على المشكلة حتى تجد حلاً
  2. يمكنك طلب المساعدة عندما تدرك أنك عالق

سيستأنف كلا الخيارين في أوقات مختلفة، اعتمادًا على الظروف، وكلاهما له فوائدهما - وهما طريقتان مختلفتان للتعلم. 

ولكن لها أيضا عيوب. مع الأول، قد تضيع وقتًا ثمينًا في مشكلة تم حلها بالفعل، ومع الأخيرة قد تفوتك فرصة التعلم بنفسك. 

وهنا يأتي دور قاعدة الـ 15 دقيقة  - r  -15 minute rule، خذ 15 دقيقة لحل المشكلة بأي طريقة ممكنة. إذا لم يكن لديك إجابة بعد 15 دقيقة، يجب أن تسأل أحدهم.

يبدو الأمر وكأنه مبدأ بسيط للغاية، ولكن الالتزام به يمكن في الواقع زيادة نموك - فأنت تتعلم قيمة الاكتفاء الذاتي، لكنك مجبر أيضًا على الوصول إلى طوف النجاة عندما تحتاج إليه.

"إذا واصلت تصعيد الأخطاء حتى دون محاولة اكتشاف المشكلة، فلن تتعلم أبدًا كيفية حل المشكلات بنفسك"

لقد علّم هذه القاعدة البسيطة المهندس جيف جاردنر، عندما قال: 

"إذا كنت عالقًا في مشكلة معينة، فقد فعليك أن تستغرق 15 دقيقة أولاً لمحاولة العثور على الإجابة قبل البحث عن المساعدة. إذا لم يكن لديك إجابة بعد 15 دقيقة، يجب عليك أن تطلب المساعدة من خبير".

لم يكن الأمر أن جيف لم يرغب في مساعدة تلاميذه - لقد فعل ذلك. ولكن إذا واصلت تصعيد الأخطاء دون حتى محاولة اكتشاف المشكلة، فلن تتعلم أبدًا كيفية حل المشكلات بنفسك.

"عندما تطلب المساعدة، فأنت على الأقل مسلح بالسياق الكامل للمشكلة المطروحة"

إقرأ أيضا: قانون الجهد المهدور سر من أسرار النجاح 

أهمية قاعدة 15 دقيقة

أهمية قاعدة 15 دقيقة
أهمية قاعدة 15 دقيقة

إن أخذ 15 دقيقة يعلمك مهارة ليس فقط معرفة ما الذي تبحث عنه، ولكن كيفية البحث عنه. واحدة من أكثر المهارات قيمة في أي فريق دعم العملاء أو هندسة المنتجات هي التنقل في قواعد الرموز الداخلية والوثائق 

هذه هي الطريقة التي تتعلم بها، في كثير من الأحيان، الإجابة موجودة إذا كنت تأخذ الوقت الكافي للبحث عنها.

بنفس القدر من الأهمية، فهذا يعني أنه عندما تطلب المساعدة، فأنت على الأقل مسلح بالسياق الكامل للمشكلة المطروحة. 

إن إجبارك على إيجاد توازن بين العمل على حل المشكلات بنفسك والسعي للحصول على مساعدة زملائك في الفريق له فوائد متعددة لك وللفريق ككل. 

يستمتع معظمنا بالتحدي المتمثل في العمل على حل مشكلة معقدة، واختبار أنفسنا لحل المشكلة، وتحقيق الرضا الذي يأتي من إيجاد حل.

"من السهل جدًا أن تختفي في جحر الأرانب في محاولة لحل المشكلات، لكن الحقيقة هي أن وقتك مكلف"

قد يكون من الجيد أن تتعلم الأشياء بالطريقة الصعبة - وبالتأكيد ستبني مهارات قيمة على طول الطريق - ولكن لا توجد جوائز لقضاء ثلاث ساعات في مشكلة كان يمكن لشخص آخر حلها في 10 دقائق. 

في هذه السيناريوهات، تجبرك قاعدة الـ 15 دقيقة على التراجع وتسأل نفسك: "هل أنا حقًا أفضل شخص لحل هذه المشكلة؟"

كيف يمكن لقاعدة الـ 15 دقيقة أن تساعد الفريق بأكمله

بالنسبة لأي شخص يعمل في فريق يركز على حل المشكلات، فإن قاعدة الـ 15 دقيقة لها فوائد حقيقية:

  • يتم تعليم الموظفين الجدد الاعتماد على الذات.
  • يعلم الجميع أن لديهم شبكة أمان بالغة الأهمية إذا واجهوا مشكلة.
  • يتم توجيه زملاء الفريق المبتدئين من قبل كبار الزملاء ومعرفة منطق كيفية حل المشكلات .
  • يحصل الأعضاء الكبار على مراجعة غير رسمية وإبداء الرأي حول عمل الفريق.

لقد تعلم الكثير من الموظفين هذه المهارة، حيث تتمتع بميزة إضافية تتمثل في ضمان عدم اضطرار الناس إلى الانتظار طويلاً للحصول على إجابات. 

إن قاعدة الـ 15 دقيقة شيئ  يجب إستخدامه بانتظام. إنه يعلمك احترام وقتك ووقت الاخرين ، فلا تخشى الحصول على المساعدة عندما تكون في حاجة إليها حقًا. في النهاية، فإن تحقيق هذا التوازن هو أضمن طريقة لزيادة نموك الشخصي.