Show Mobile Navigation

كيفية إكتساب الثقة في النفس بسهولة

عبر هذا الموضوع  الهام سنتعرف على كيفية إكتساب الثقة في النفس بسهولة و كذلك هذا ما يجب على كل شخص  تحقيقه ، لذا يجب عليك  إذن قراءة الموضع بتركيز و أن تنشر هذا الموضوع على أكبر قدر من الناس أيضا كي يستفيد منه غيرك أيضا ، و الان نبدأ بتعريف الثقة في النفس أولا ..

ماهي الثقة بالنفس 

الثقة في النفس Self-confidence  هي شعور الفرد بقيمة نفسه بين الناس و إعتماده عليها ، فتتجلى هذه الثقة في كل حركاته كذلك سكناته ، ويتصرف الإنسان الواثق من نفسه بشكل طبيعي دون قلق أو خوف  فتصرفاته هو من يحكمها وليس غيره ، وهي نابعة من نفسه لا شأن لها بالأشخاص المحيطين به ، وبخلاف ذلك  حين تنعدم الثقة في النفس  لدى الشخص يتصرف كأنه مراقب ممن حوله فتصبح حركاته و تصرفاته بل كذلك آراءه في بعض الأحياء مخالفة لطبيعته الحقيقية فيصبح القلق و الخوف و الخجل رفيقه  في كل لقاء او اجتماع أو عند اتخاذ أي قرار .
الثقة في النفس
 كيفية إكتساب الثقة في النفس بسهولة  Self-confidence

إن الثقة في النفس هي بالطبع أمر مكتسب من البيئة التي تحيط بنا وكذلك التي نشأ بها كل فرد فلا يمكن إذن أن تولد مع أي فرد كان . كذلك لا  يخفى عليك أننا نسمع من أناس كثيرون شكاوى من انعدام الثقة في النفس  ! بينمت يمكن إكتساب الثقة في النفس بسهولة .إقرا أيضا : أهم صفات الشخص الواثق من نفسه .

النقطة الأولى التي يجب إذن أن نتعرف عليها هي عوامل انعدام الثقة في النفس ، فعلينا قبل كل علاج إذن أن نضع أيدينا على موضع الداء ، ثم نبدأ بالعلاج المناسب له . وهناك عوامل كثيرة منها التالي :

عوامل  فقدان الثقة في النفس

هناك أسباي كثير لفقدان الثقة بالنفس و هذه أبرزها ...
1- تهويل الاشياء كذلك المواقف بحيث تحس بأن من حولك يركزون على ضعفك كذلك يرقبون كل حركة غير طبيعية تقوم بها .
2- الخوف كذلك القلق من إذن أن يصدر منك تصرف مخالف للعادة حتى لا يواجهك الآخرون باللوم أو الإحتقار .
3- شعورك بأنك إنسان ضعيف كذلك لا يمكن إذن أن تقدم أمر أمام الآخرين بل تحس بأن نفسك لا أمر يميزها كذلك غالياً من يعاني من هذا التفكير الهدّام يرى نفسه إنسان حقير كذلك يسرف في هذا التفكير حتى تستحكم هذه الفكرة في مخيلته كذلك تصبح حقيقة للأسف .

والنقطة الثالثة كذلك الأخيرة هي أخطر مشكلة لأنها تدمرك كذلك تدمر كل طاقة ابداع لديك فعليك أولاً إذن أن تتوقف عن احتقار نفسك و التكرار عليها ببعض التأكيدات التي تدمر شخصيتك مثل " أنا شخص غبي " أو " أنا شخص فاشل " أو " أنا شخص ضعيف " فهذه العبارات تشكل خطراً جسيماً على النفس كذلك تحطمها من حيث لا يشعر الشخص بها .. فعليك إذن أن تعلم  بأن هذه العبارات ما هي إلا معاول هدم كذلك عليك من هذه اللحظة التوقف عن استخدامها لأنها تهدم نفسيتك كذلك تحطمها من الداخل كذلك تشل قدراتها إن استحكمت على تفكيرك.

كذلك لا  تنسى أيضاً  إذن أن تحدد مصدر هذه المشكلة كذلك الشعور بالنقص ،

هناك عوامل كثيرة منها تستطيع  تحديد مصدر هذه المشكلة تمهيداً للقضاء عليها:

1- ربما يكون هذا الشعور هو بسبب فشلك في المدرسة أو في العمل كذلك تلقي بعض الإنتقادات الحادة من الابوين أو المدير بشكل مؤذي أوجارح.

2- التعرض لموقف قديم كالإحراج أو التوبيخ الحاد أمام الآخرين أو المقارنة بينك وبين أقرانك أو التهوين من قدراتك كذلك مواهبك.

3- نظرة الأصدقاء أو الأهل السلبية لنفسك كذلك عدم الإعتماد عليك في الاشياء الهامة ... أو عدم اعطائك الفرصة لإثبات نفسك .

هذه باختصار هي أبرز عوامل عدم الثقة في النفس كذلك لابد   بعد مراجعتها كذلك تحديد ما يخصك بينها ، عليك بعدها مصارحة نفسك فليس كالصراحة مع النفس كذلك عدم غض الطرف أو تجاهل المشكلة بإيهام النفس أنها لا تعاني من مشكلة ... فالتهرب لا يحل المشاكل بل يزيد النار اشتعالاً ، كذلك نفسك هي نفسك فانت المحاسب المسؤال عليها . إقرا أيضا : كيف تجعل عقلك الباطني يساعدك ف تحقيق النجاح .

الخطوة القادمة بعد تحديد اصل المشكل ابدأ بالبحث عن حل كذلك حاول إذن أن تجده فلكل داء دواء ...

 كيفية إكتساب الثقة في النفس بسهولة

اجلس مع نفسك ثم صارحها و كن واثقا بأنك قادر على التحسن يوماً بعد يوم ، عليك إذن أن توقف كل تفكير يقلل من شأنك ... كذلك يجب عليك إذن أن تعلم بأنك إنسان منتج لم تخلق عبثاً ، فالله عندما خلقنا لم يخلقنا عبثاً ، انت لك هدف كذلك غاية يجب إذن أن تؤديها في هذه الحياه ما دمت حياً على كذلك جه الأرض ، الله سبحانه كذلك تعالى عندما خاطب المؤمنين في القرآن الكريم لم يخص مؤمن دون الآخر كذلك لم يخص شخص سليم دون الآخر ذلك لأن كل البشر سواسية أخي الكريم كذلك لا فضل لأحد على أحد إلا بالتقوى ... كذلك يكفي إذن أن تعلم بأنك شخص سليم فهذا أكبر ما يميزك عن ملايين البشر الغارقين في ضلالاتهم كذلك أهوائهم .

" النقطة الأولى " كذلك التي يجب إذن أن تفخر بها هي كونك انسان عاقل و سليم .

" النقطة الثانية " كذلك التي يجب إذن أن تكون سبباً في تعزيز ثقتك بنفسك هو إذن أن احساسك بالظلم كذلك الإحتقار من قِبل الآخرين سواء أهلك أو اقاربك أو زملائك لن يغير في الوضع شيئاً بل قد يزيد في هدم ثقتك بنفسك فعليك الخلاص من هذا التفكير الساذج كذلك استبداله بخير منه، فحاول استبدال الكلمات السيئة التي اعتدت اطلاقها على نفسك بكلمات تشجيعية تزيد من قوتك كذلك تحسن من نفسيتك كذلك تزيد من راحتها . إقرأ أيضا : كيف تتغلب على الخوف من لتحدث أمام الاخرين .

يجب إذن أن تقنع نفسك بالترديد بأنك إنسان قوي كذلك يجب إذن أن تتعرف على قدراتك الكامنة في نفسك ، كذلك أنك تملك ثقة عالية كذلك عليك من اليوم إذن أن تخرجها.

" الأمر الثالث " هو اقتناعك كذلك اعتقادك الكامل أنك حقاً إنسان ذا ثقة عالية لأنها عندما تترسخ في عقلك فإنها تتولد كذلك تتجاوب بأفعالك ... فإن ربيت أفكار سلبية في عقلك أصبحت انسان سلبي ، كذلك إن ربيت أفكار ايجابية فستصبح حتماً انسان ايجابي له كيانه المستقل القادر على تكوين شخصية مميزة يفتخر بها بين الآخرين.

يجب إذن أن تعمل على حب نفسك كذلك عدم كراهيتها أو الإنتقاص منها ، كذلك عدم التفكير في الماضي أو استرجاع أحداث مزعجة قد انتهت كذلك طواها الزمن يجب عليك إذن أن لا تحاول استرجاع أي أمر مزعج بل حاول إذن أن تسعد نفسك كذلك تفرح بنفسك لأنك إنسان ناجح له مميزاته كذلك قدراته الخاصة .

ويجب عليك إذن أن تتسامح مع كل من أخطأ في حقك أو انتقدك حديثاً أو قديماً كذلك لا تكن مرهف الحس إلى درجة الحقد أو تهويل الاشياء تأقلم مع من ينتقدك كذلك قل رحم الله امرءً أهدى إلي عيوبي ، ليس كل من انتقدك هو بالطبيعة يكرهك هذه مغالطة احذر منها كل الحذر لأن التفكير بهذه الطريقة يقود للشعور بالنقص كذلك إذن أن كل من يوجه لي انتقاد هو عدوٌ لي ... لا ، لا تحس نفسك بأن كل ما يقوله الأخرون هو بالضرورة حق ، لا ، عليك أولاً إذن أن لا تجعل هذا الأمر يأثر عليك بل تقبله كذلك اشكر الطرف الآخر عليه كذلك اثبت له بأنه مخطئ إن كان مخطئ ، كذلك لا تجعل كلام الآخرين يؤثر سلباً على نفسيتك لأنك تعلم بأن الآراء كذلك الأحكام تختلف من شخص لآخر فمن لم يعجبه تصرفي هذا لابد كذلك إذن أن أجد شخص يوافقني عليه ، كذلك إن فشلت في هذا العمل فلن أفشل في غيره ، كذلك كلام البشر ليس منزلاً كي أؤمن به كذلك أصدقه كذلك أجعله الفاصل.

كذلك كما قلنا ، لا تعطي نفسك المجال للمقارنة بين نفسك كذلك بين غيرك أبداً احذر من هذه النقطة لأنها تدمر كل ما بنيته ،. لا تقل لا يوجد عندي ما قد كذلك هبه الله لفلان ... بل تذكر إذن أن لكل شخص منا ما يميزه عن الآخر كذلك أنه لا يوجد انسان كامل ... كذلك لا بد إذن أن تعي أيضاً إذن أن الله قد كذلك هبك شيئاً قد حرمه الله من غيرك ،. يجب إذن أن تعيش مع نفسك كإنسان كريم حاله حال ملايين البشر لك موقع من بينهم لا تعتقد بأنك لا أمر في هذا الكون بل أنت مخلوق قد أكرمك الله كذلك فضلك على كثير من خلقه .

وهنا نقطة مهمة ألا كذلك هي التركيز على قدراتك كذلك مهاراتك النفسية كذلك هواياتك كذلك إبرازها أمام الآخرين كذلك الإفتخار بنفسك ( كذلك الإفتخار لا يعني الغرور ) فهناك فرق بينهما ، فكر بعمل كل ما يعجبك كذلك يستهويك كذلك لا تسرف في التفكير بالآخرين كذلك انتقاداتهم ... لا تهتم كذلك لا تعطي الآخرين أكبر من أحجامهم ... عليك إذن أن ترضي نفسك بعد رضى الله ... كذلك ما دمت  تعمل ما لم يحرمه الله فثق بأنك تسير في الطريق المستقيم كذلك لا تلتفت للآخرين.

ان الأشخاص الذين يعانون من فقدان الثقة بأنفسهم هم يفقدون في الحقيقة المثال كذلك القدوة الحسنة التي يجب إذن أن يقتدوا فيها حق الإقتداء ،. كذلك لنا في رسول الله صلى الله عليه كذلك سلم كذلك أصحابه رضوان الله عليهم أسوة حسنة كذلك أمثلة عظيمة ... عليك  إذن أن تقرأ هذه السير كذلك تدرسها كذلك تتعمق بها كذلك تقتفي أثرها ، حتى تكوّن شخصية إسلامية قوية نفس ثقة كبيرة بنفسها قادرة على مواجهة الظروف الصعبة القاسية.

وعليك من اللحظة إذن أن تتذكر جميع حسناتك كذلك ترمي بجميع مساوئك البحر كذلك حاول إذن أن لا تعرف لها طريقاً ،. تذكر نجاحاتك كذلك إبداعاتك ،. كذلك تجنب تذكر كل ما من شأنه إذن أن يحطمك كذلك يحطم ثقتك بنفسك كالفشل أو الضعف.

إمنح نفسك فرصة أخرى للحياه بشكل أفضل ، اقبل بالتحدي ، كذلك قلها صريحة لزميلك ... أو صديقك ، " سأنافسك كذلك أتفوق عليك بإذن الله تعالى " كذلك لا تعتذر أبداً عن المنافسة مهما كانت كذلك مهما مررت بفشل سابق بها ، تجنب قول أنا لست كفءً لهذه المنافسة أو أني لست بارعاً في هذه الصنعة ... بل توكل على الله عز كذلك جل كذلك اقتحم كذلك حاول بكل ثقة ، حينها أضمن لك بأنك ستنجح بالتأكيد.

افعل ما تراه صعباً لك تجد كل الدروب فتحت لك ، فتش عن كل ما يخيفك كذلك اقتحمه ستجد بأن الخوف قد تلاشى كذلك لا كذلك جود له ،.

حاول إذن أن تكون إنسان فاعل كذلك لك أعمال مختلفة كذلك نشاطات كذلك اضحة أبرز ابداعاتك كذلك لا تخفيها أبداً حتى لو كذلك اجهت انقاداً من أحد فحتماً ستجد من يشجعك كذلك تعجبه أعمالك ، هذه قاعدة يجب إذن أن تتخذها " لكذلك لا  اختلاف الأذواق لبارت السلع " فلا تظلم نفسك بالإستماع لما يحطمك كذلك يحطم كل ابداع تحمله .

فكر بجدولك لهذا اليوم ،. كذلك ماذا ستخرج منه لما يعود على نفسك بالنفع كذلك الحيوية.

حدث نفسك كذلك كن صديقها كذلك تمرن على الحديث الطيب فالنفس تألفه كذلك تطمئن له كذلك تركن له ، فلا تحرم نفسك من هذا الحق لأنك أحق الناس بسماعه كذلك التدرب على قوله لنفسك ،. الكلام الإيجابي الذي من شأنه إذن أن يبني ثقتنا بأنفسنا كذلك يدفعنا لمزيد من التفائل بحياة أفضل بعون الله تعالى.

عند كل مجلس حاول إذن أن يكون لك كذلك جود كذلك حاور كذلك ناقش مرة تلو الأخرى سوف تعتاد كذلك سيصبح الحديث بعدها أمراً يسراً ، درب نفسك كذلك قد تلاقي بعضاً من الصعوبة في ذلك بداية الأمر كذلك لكن احذر من إذن أن تثني عزيمتك التجربة الأولى بل اجعلها سلماً تصعد به إلى أهادفك كذلك غاياتك كذلك أبرز كذلك جودك بين من حولك فهذا يزيد من ثقتك بنفسك كذلك يعزز الشعور بأهمية نفسك. كذلك مساعدتك للأخرين أمر يعزز ثقتك في نفسك و أيضا الظهور بمظهر أنيق و لائق يعزز من ثقتك في نفسك  فلا تهمل نفسك فتهملك .

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status