Show Mobile Navigation

كيف تتصرف عند وقوع التفجيرات الارهابية

مع تنامي الاعتداءات الارهابية وارتفاع مخاوف الناس خصوصا في بعض الدول العربية من خطر الاعتداءات الارهابية  باستعمال الاحزمة الناسفة والسيارات و العبوات المفخخة ، حتى سئم الكثير من الناس سوء الأوضاع الأمنية وانعدام الامن و الاستقرار، فباتوا لا ينتظرون  حماية أمنية بقدر ما يبحثون عن ارشادات ونصائح لمساعدتهم على التصرف الصحيح عند وقوع اعتداء أوهجوم إرهابي لا قدر الله .

طبعا الجميع يعلم أنه من الصعب على الشخص العادي غير الخبير استشعار العمل الارهابي و تلافي خطر الانفجارات الارهابية باستعمال الاحزمة الناسفة او السيارات المفخخة  المركونة في اماكن التجمعات البشرية وعلى جوانب الطرقات، كونه لا يملك الخبرة و المعدات والوسائل التي تمكنه من ذلك، فالخطر ببساطة يُزرع  بطريقة خفية  لإسقاط أكبر عدد ممكن من الضحايا . وافضل وقاية  يمكن  نهجها في هذه الحالة خصوصا بالمناطق المهددة بخطر الاعتداءات الارهابية، هي تفادي التجمعات البشرية و الاجسام المشبوهة سواء في الاسواق او في الشوارع . لكن لا قدر الله رغم ذلك يمكن لأي شخص أن يكون ضحية اعتداء ارهابي ، و في حال حدوث اي اعتداء او انفجار ارهابي  يمكنك ان تنقد حياتك و حياة غيرأو إنقاد ما يمكن انقاده اثناء الاعتداءات الارهابية و ذلك باتباع بالقواعد التالية ، اليك كيف تتصرف عند وقوع اي إعتداء أوهجوم إرهابي :

 كيف تتصرف عند وقوع التفجيرات الارهابية

تفجير ارهابي
كيف تتصرف عند وقوع التفجيرات الارهابية

 قد تفيدك نصائح وإرشادات الخبراء للتعامل مع خطرالتفجيرات الارهابية لحظة وقوعها حيث يؤكد الخبراء الامنيون أنه في حال  حدوث الانفجار او لحظة حدوثه  بالقرب من أي شخص ، يجب عليه في الحال  أن ينخفض للأسفل منبطحاً فوراً ويداه فوق رأسه، أو أن يتخذ وضعية الجنين في الرحم بثني قدميه وحماية رأسه بيديه.

كما عليه أن يحاول تجنب استنشاق الغاز أو الدخان الصادرعن الانفجار فقد يكون ساماً، لذلك عليه حماية أنفه وفمه بقطعة قماش أو ببساطة بملابسه، وأن يبتعد بالطبع عن واجهات المحال ولافتاتها التي قد تسقط عليه في حال تصدعها، وفي حال كان في منزل قريب من وقوع الانفجار، على الشخص أن يبلل قطعة ثوب بالماء ويضعها على أنفه وفمه ليتنفس عبرها لحين زوال الدخان السام ، وعليه الابتعاد عن شظايا الزجاج أو الأبواب و النوافد الزجاجية  ، لأنها ربما تكون تصدعت جراء الانفجار، إن لم تكن سقطت، وبالتالي فقد تسقط عليه في أي لحظة.

كيف تتصرف مع ضحايا التفجيرات الارهابية

قواعد اساسية للتعامل مع المصابين
في حال نجوت من خطر هجوم ارهابي بشكل سليم مع وقوع جرحى أو ضحايا أثناء الانفجار، عليك  الاتصال فورا بالإسعاف، ثم بالأجهزة الأمنية المختصة، ثم  حاول أن لا يتحرك اي مصاب اصابة خطيرة من مكانه إن كان على ظهره، أو اذا كان يعاني من كسر ما في اي منطقة بجسمه ، لأن تحريك المصاب قد يؤدي إلى شلله في بعض الأحيان أو إصابته بإعاقة دائمة، لكن في بعض الأحيان يكون من المحتم نقل المصاب من مكانه، كوجوده في مبنى يحترق، أو في مبنى آيل للسقوط جراء قوة الانفجار، أو تحت اي جسم يهدد حياته، أو أي ضرورة أخرى، في هذه الحالة يجب الانتباه إلى كيفية نقل المصاب من خلال التقليل من الأضرار الصحية الممكنة، في البداية، يجب التأكد من إسناد الرقبة لكي لا يحدث اختناق، ويجب تثبيت الجسم كوضع المصاب على حمالة أو قطعة خشب وعدم هزه بسرعة أو الركض أثناء نقله، لأن التقليل من الحركة يؤدي إلى تقليل خطر التدهور.

ويجب تجنب سحب اي شظايا او اجسام منغرسة بعمق في جسم المصاب لتجنب إحداث جروح و نزيف أكبر، وعند الشك بإصابة العمود الفقري، يجب تثبيت المصاب ونقله محمولاً على سطح صلب، وفي حالة كسور الفخذ والساق، وهو ما يمكن الاستدلال عليه بتشوه وتورم الطرف المصاب، يمكن تثبيت الطرف المكسور بلفه بقطعة ملابس وربطه مع الطرف السليم، في حال كسور الطرف العلوي يجب تعليق الطرف بحامل ذراع وتثبيته على الجسم.

إسعافات أولية للمصاب

من الجيد ان يخضع الناس لدورات في الإسعافات الأولية، لأنه عند وقوع أي حادث او انفجار يجب تماسك الأعصاب واستغلال هذه المعرفة لمساعدة المصابين والتخفيف من آلامهم قدر الإمكان، لكن إن لم يكن لك المام اولي بالاسعافات الاولية  فيجب التعامل مع المصاب بكثير من الحرص على حياته و يجب القيام بالإسعافات الأولية الضرورية للجرحى كضرورة ايقاف نزيف المصاب و بقطعة ثوب نظيف و تطهير اماكن الجروح وتضميدها منعاً لالتهابها أو التقاط ميكروبات من الجو او فيروس ما.

وفي حال غاب المصاب عن الوعي، عليك أن تحافظ على هدوئك اولا ثم الاتصال بالإسعاف والمسعفين، وفي حال تعذر وصولهم في الوقت المناسب، يمكنك أن تتواصل معهم عبر الهاتف لإرشادك إلى كيفية إسعاف المصاب، كما يجب أن تتأكد من تنفسه ونبضه، فإذا كان يتنفس وغاب عن الوعي، يجب التأكد من أن لسانه  لا يعيق تنفسه، وإذا كان يعيقه، من الضروري أن تدير رأسه جانبياً إلى اليمين أو إلى اليسار،أو تمد رأسه  الى الوراروهو مستلقي على ظهره دون ان تضع اي مخدة او ما شابه تحث رأسه،  ويجب أن تتم إزالة الدم الموجود بالفم والأنف لمساعدته على التنفس، أما إذا لم يكن المصاب  يتنفس ففي هذه الحالة يجب أن تقوم بعملية التنفس الاصطناعي، بينما يقوم آخر بمعالجة النزيف وذلك لمسابقة الوقت والتقليل من الأضرار.

وفي حالات الضحايت المتعددين، يجب مساعدة الضحايا بحسب درجة  الخطورة ، ويجب التنبه إلى تجنب منح المصاب بالنزيف أي اكل  أو شراب خلال إسعافه، والأهم هو التركيز وعدم الارتباك واستخدام ما توفر من وسائل ومعدات لتضميد الجروح، على سبيل المثال يمكن استخدام اي قميص قطني نظيف كضماد للجروح .

في حالة جروح قوية في اليدين او الرجلين ، و بعد تضميد الجروح باي قماش نظيف يجب رفع الطرف المصاب فوق مستوى القلب لمنع النزيف، وفي حال إصابات الوجه والعنق يجب عدم الضغط المباشر على مكان الإصابة ورفع الرأس، ويجب الانتباه لعدم الضغط على مجرى التنفس أو الشريان، وفي إصابات الصدر من المهم وضع المصاب في وضعية نصف الجلوس، لأن ذلك يحسن التنفس ويجب منع المصاب من الحركة، لأن ذلك سيزيد من النزيف، وفي حال إصابات البطن يجب تضميد منطقة الجرح بعناية مع الانتباه للتنفس، وذلك لمنع النزيف.


كيفية التعامل مع الأجسام المشبوهة عند وقوع التفجيرات الارهابية


عند ملاحظك لأي جسم مشبوه سواء في منطقة الانفجار الاهاربي  أو في أي مكان آخر، يجب ألا تقوم بدور المحقق، وأن تترك الأمر للاجهزة المتخصصة لتقوم بعملها، لأن أي تصرف خاطئ منك قد لا يودي بحياته فقط بل بحياة كل من حولك ، في البداية يجب تجنب الاقتراب من الاجسام المشبوهة إطلاقاً، وعدم لمسها أو تحريكها، في محاولة لإبعادها عن مكان تجمع الناس كونها قد تنفجر في أي لحظة ، و في حال اشتباهك باي جسم يجب عليك الاتصال بالأجهزة الأمنية المعنية وانتظار قدومها بعيداً عن الغرض المشبوه أو حتى السيارة المشبوهة، مع الأسف، في الآونة الأخيرة تم الاشتباه بالكثير من الاجسام والسيارات المفخخة من قبل المواطنين العاديين ، لكن اللافت كان تجمهر عدد كبير من الناس قرب الجسم اوالسيارة المشبوهة ومحاولة فحصها وتفتيشها، بدلاً من الابتعاد عنها وانتظار الأجهزة الأمنية لمنع انفجارها و سقوط ضحايا .

كيفية التعامل مع  الحرائق الناجمة عن التفجيرات  الارهابية

 إذا حدث وشبت النار بثيابك عند وقوع الانفجار فيجب عليك نزعها  فورا  أو لف جسمك باي غطاء اخر لقطع الأوكسيجين عن النار كي تنطفئ ، وإن لم يتوافر شيء من ذلك، فعليك بالاستلقاء و التدحرج على الأرض حتى تنطفئ النار، مع التنبيه إلى أن الهرولة والركض سيزيدان من اشتعال النيران في ثيابك  .

أما في حالة شب  الحريق الناجم عن الانفجار الارهابي  في ممتلكات الناس ، فيجب توخي ثلاث شروط اساسية: الحذر، الإبلاغ، الإخلاء،  وفي كل المراحل يجب الحرص على تجنب إثارة الهلع والتصرف بهدوء، وعند ازدياد الحريق يجب التفكير مباشرة بتأمين الحماية الضرورية لك و للناس من الخطر، كما يجب تحديد مصدر وحجم الحريق ومعرفة مدى القدرة على إطفائه، ففي حال كان الحريق صغيراً وفي بدايته، يجب مباشرة البدء بالإطفاء قبل أن تنتشر النيران. وفي حال وجود دخان كثيف ، يجب تكميم الفم والأنف بقماش مبلل وربطها جيداً لتفادي استنشاق الادخنة السامة.

و في حال تأخر رجال الاطفاء و كان الحريق يشكل خطورة على ارواح و ممتلكات الناس يجب التعامل معه  حسب القواعد التالية :  في الأماكن المفتوحة يجب أن تحاول اطفاء الحريق مع اتجاه الريح وليس عكسها و ذلك بالمطفأة أو باي جهاز لمكافحة الحريق ، أما في الأماكن المغلقة، يجب عليك مكافحة الحريق بحيث يكون المهرب خلفك  والحريق أمامك ، ويجب عليك الابتعاد عن لهب الحريق بنحو ثلاثة  إلى خمسة  أمتار عند الرش ، ويجب تجنب مكافحة الحريق من منتصفه، بل من الأمام للخلف، ويجب تحريك المطفأة لليمين واليسار أثناء المكافحة، ودائماً من المهم مكافحة الحريق دائماً من ألاسفل إلى ألاعلى، و تجنب ترك مكان الحريق قبل التأكد من إطفائه التام حتى لا ينبعث من جديدو ينتقل إلى أماكن أخرى.

هل يمكن تتجنب خطر التفجيرات الارهابية

كيف تتصرف عند وقوع اعتداء أوهجوم إرهابي
هناك بعض الوسائل التي يعتمدها بعض الناس خصوصا لتلافي خطر التفجيرات الارهابية والسيارات المفخخة، على سبيل المثال، يلاحظ أن بعض الناس في المناطق المهددة بالارهاب في بعض الدول غير المستقرة أصبحوا يفضلون السير وسط الشوارع، بدلاً من السير على الرصيف، طبعا ليس بسبب جهلهم لقانون السير  كما يتصور البعض، إنما تجنباً لانفجار محتمل للعبوات الناسفة والسيارات المفخخة ، ورغم أن هذا "الاجراء الوقائي " يبدو غير منطقي بعض الشيء، إذ إن قوة التفجيرات و شظاياه لن ترحم كل من حولها ولن يقتصر ضررها على مسافة قصير منها بل على منطقة الانفجار و محيطها.

لكن من الافضل تجنب الطرقات الرئيسية والمناطق المزدحمة في المناطق المستهدفة ، ومن الافضل التوجه إلى ألعمل عبر سلك طرقات فرعية حتى لو كانت تحتاج إلى وقت أطول، فهي أكثر أمناً ، بدلاً من اللجوء إلى الطرقات الرئيسية والمناطق التي تعج بالمواطنين، إن الهدف الرئيسي للإرهابيين هو قتل أكبر عدد ممكن من الضحايا، وبالتالي هم يستهدفون المناطق الأكثر ازدحاماً، لذلك فتجنب المرور في الشوارع المزدحمة او التواجد في الاماكن المكتظة.هذا بالنسبة للمواطن العادي.

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status