-->

نصائح خبراء التغذية لتفادي شراء زيت الزيتون المغشوش


- 04:31
يحذر الاطباء وخبراء التغذية جميع المستهلكين، من اضرار وخطورة زيت الزيتون المغشوش، حيث يوكد الاطباء أنها تؤدي إلى أمراض خطيرة تشمل  بالأساس امراض الكبد خصوصا مرض  "تشمع الكبد" الخطير،  ومشددين على ضرورة الانتباه إلى شروط  السلامة الصحية الهامة قبل الإقبال على شراء زيت الزيوت الطبيعي.

ويشدد خبراء التغذية على ضرورة اتخاذ الحيطة والحذر قبل شراء زيت الزيتون تفاديا لكل ضرر  صحي قد يصيب جميع افراد الاسرة خصوصا اثناء اقتناء زيت الزيتون المعشوش المعروضة على الارصفة وفي الطرقات والأماكن العامة، وخاصة لتفادي خطورة  الإصابة بالمرض الذي يجهله الكثير من الناس وهو مرض "تشمع الكبد" الناتج عن تناول زيت  الزيتون المغشوشة ذات نسبة الحموضة المرتفعة .

نصائح خبراء التغذية لتفادي شراء زيت الزيتون المغشوش

زيت الزيتون المغشوش

يؤكد خبراء التغذية ايضا أنه "لا يمكن للانسان العادي معرفة جودة الزيت  بشكل مطلق إلا بقراءة الملصقات الرسمية الموضوعة على القنينة بحيث تكون تابعة لشركة موثوقة، وخاصة رقم الاعتماد المسلم من طرف مصالح السلامة الصحية للمنتجات الغذائية؛ لأنه لا يمكن معرفة درجة حموضة الزيت إلا من خلال تحليلات المختبرات الغذائية".

ويحذر الخبراء  من الوقوع في فخ عصابات الغش في زيت الزيتون والباعة الموسميين وعديمي الضمير، سواء الذين يغشون بالأسلوب التقليدي المعروف بخلط زيت الزيتون بأنواع أخرى من زيت الطبخ العادي مثل زيت حبوب نوار الشمس الرخيص، أو الذين يستعملون خدعا متطورة ومتقنة تعطي الزيت المغشوش طعما لا تميزه عن الزيت الأصلي، بإضافة نكهات وأصباغ ومواد كيميائية خطيرة على صحة الناس المستهلكين ، كما يشير خبراء التغذية الى انه  ليس هناك من طريقة موثوقة لفحص ومعرفة زيت الزيتون الطبيعي الحقيقي بالعين المجردة. إقرأ ايضا: الطريقة الصحيحة لحفظ وتخزين زيت الزيتون لمدة طويلة.

وفي هذا الجانب  يؤكد خبراء التغذية أنه يجب الانتباه لما يصاحب عصر الزيتون من بعض الممارسات المشبوهة التي تمس بجودة زيت الزيتون الطبيعي وسلامته، من قبيل الغش في جودته وعدم مراعاة مقتضيات السلامة والوقاية الصحية، ما يحتم على الناس قبل الشراء أخذ الحيطة والحذر وعدم الإنخداع بالسعر المنخفض، كما يشددون ايضا على ضرورة قيام مصالح للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لكل بلد بواجبها في هذا الصدد، حسب ما يمنحه لها القانون من اختصاصات في مراقبة سلسلة العمليات المتصلة بانتاج زيت الزيتون الطبيعي، وفق المواصفات والشروط  الصحية المحددة في هذا الإطار.

كما ينصح الخبراء التغذية ايضا الناس بافضلية شراء احتياجاتهم من زيت الزيتون مباشرة من الفلاحين المنتجين الموثوق فيهم، أو من المعاصر ذات الاعتماد الصحي المسلم من طرف المكاتب الوطنية للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية. ويؤكد الاطباء على ضرورة استهلاك الناس لزيت الزيتون، لقيمتها الغذائية الكبرى وفوائدها ومنافعها العظيمة للصحة، ويشدوا في الآن نفسه على ضرورة أن يكون ذلك في احترام الشروط والاحتياطات اللازمة في إطار الحفاظ على صحة المستهلك لتفادي الزيت المغشوش .