طريقة كتابة سيناريو إعلان باحترافية


- 02:53
كتابة سيناريو إعلان
طريقة كتابة سيناريو إعلان باحترافية

يعتبر مجال كتابة سيناريو الإعلانات (سكريبت الإعلان) من المجالات التي يحلم كل صانع محتوى بالتخصص بها. قديما كانت الإعلانات مقتصرة فقط على التلفزيون والعمل بها كان صعب جدا.

لكن الآن أصبحت الإعلانات موجودة في كل مكان على مواقع التواصل الاجتماعي مثل الفيس بوك وتويتر ومواقع نشر الفيديو مثل اليوتيوب، وهذا يعني أن أي صانع محتوى مسؤول عن صفحات تواصل اجتماعي، تصبح كتابة سيناريو الإعلانات جزء رئيسي من وظيفته.

بالرغم من ذلك ليس كل صانع محتوى لديه المقدرة على كتابة سيناريو باحتراف. إن كنت صانع محتوى وليس لديك معرفة كافية عن كيفية كتابة السيناريو أو حتى إن لم يكن لديك خبرة سابقة بصناعة المحتوى لكن ترغب بدخول المجال،  فهذا الموضوع  يشرح أساسيات كتابة السيناريو من البداية باحترافية وبطريقة سهلة جدا.

كتابة سيناريو إعلان باحترافية

عملية كتابة السيناريو إعلان باحترافية تمر ب 3 مراحل أساسية وهي:
  1. - مرحلة ما قبل الكتابة 
  2. - مرحلة الكتابة
  3. - مرحلة ما بعد الكتابة 

1- مرحلة ما قبل كتابة السيناريو

قبل بدء الكتابة، هناك عدة نقاط يجب تحديدها:

1-الجمهور المستهدف (لأنك لو عرفت مواصفات جمهورك، ستتعرّف بسهولة على مشاكله واحتياجاته وتستطيع أن تقدم له الحل من خلال إعلان منتجك).

2-الفائدة التي ستعود على المشاهد عند مشاهدة الإعلان (هل مثلا ستقدم له حل لمشكلته من خلال منتجك؟)

3-الهدف من صنع الإعلان تبعا لخطتك التسويقية (هل الهدف زيادة المبيعات أم زيادة الوعي بمنتجك أم زيادة متابعيك أم زيادة الوعي بعلامتك التجارية…

4-الفعل الذي تريد أن يأخذه المشاهد بعد انتهاء الإعلان. هذا الفعل يمكن أن يكون شراء،  زيارة لموقعك، تنزيل تطبيق، إلخ.

5-حدد المشاعر التي ترغب في نقلها للمشاهد عندما يشاهد الإعلان …تلك المشاعر يمكن أن تكون فخر، سعادة، اعجاب، خوف، غضب، إلخ. بالطبع هذا يؤثر على الكلمات المختارة والموسيقى والصور و المَشاهد وطريقة كلام المعلق الصوتي أو الممثل وهكذا. 

وبشكل عام طبيعة البراند التي تعمل عليها هي التي تتحكم في نوع المشاعر التي تود نقلها لجمهورك. على سبيل المثال براند كوكا كولا دائما تنقل مشاعر السعادة .. جرب مرة مشاهدة إعلان كوكاكولا ستشعر بعدها أن الدنيا جميلة وكل شئ لطيف وتلقائي ستجد نفسك سعيد. 


2- مرحلة كتابة السيناريو

1-كتابة الحوار ووصف المشهد 


السيناريو يشتمل على إرشادات للفريق الذي يشارك في صناعة الفيديو بالإضافة للنص الذي سيقال. لذا عند كتابته نقسمه الى جزئين أساسيين:

أ-الحوار Audio : 

وهو الجزء السماعي للسيناريو حيث يتضمن الكلام الذي سيقال. يمكنك أيضا وضع في هذا الجزء ملاحظات خاصة بطريقة الكلام، نوع الموسيقى التي ستستخدم، التأثيرات الصوتية، إلخ..

ب-المشهد التصويري Video:

وهنا تصف كل مشهد كما تتخيله سواء كان المشهد عباره عن صورة او اشكال متحركة أو سيتم تمثيله بواسطة اشخاص حقيقية. 

2- نموذج الكتابة:


هناك نموذجين لكتابة السيناريو:

 النموذج الأول

قم بعمل جدول به عمودين أحدهم للحوار والآخر للمشهد التصويري ويمكن أيضا إضافة عمود ثالث اختياري للملاحظات.

النموذج الثاني 

اكتب النص في جمل أسفل بعضها وبين قوسين ضع وصف المشهد. 

راجع  هذا الفيديو وتحديدا الدقيقة رقم 2:46  لمشاهدة أمثلة لنماذج السيناريو:

3- اضبط مدة السيناريو 


عند كتابة سيناريو لأي عميل، يجب معرفة مدته من البداية. المدة النموذجية للإعلان حوالي 30 ثانيه لكن في بعض الأحيان يمكن أن تصل لدقيقة أو أكثر.

دقيقة السيناريو فيها حوالي من 125 ل 150 كلمة ...وهناك مواقع عديدة يمكنك من خلالها حساب مدة السيناريو في الحال.

من المواقع المعروفة التي بها تلك الخاصية موقع The Voice Realm حيث يستخدمه المعلقون الصوتيون …

4-اكتب السيناريو على هيئة قصة! 


هناك دراسة تقول أنه يتم تذكر القصص أكتر من الحقائق المجردة بمقدار 22 مرة. لذا إن كان لديك إمكانية جعل السيناريو قصة، سيكون أفضل. 

أدري أن في كثير من الأوقات يصعب جدا جعل السيناريو على شكل قصة وأحيانا الإعلان المباشر يعطي نتائج أحسن..  

لكن الذي  يحدد ذلك هو نوع الجمهور المستهدف والهدف من الإعلان وطبيعة البراند الخاصة بك. 

5- اختيار اللغة المناسبة

احرص على أن تكتب الحوار  بنفس اللغة والطريقة التي يقال بها .. فإذا كان بالعامية أكتبه بالعامية حتى إن كان شكل العامية غير ملائم في الكتابة.

6- احرص على وضع عناصر الجذب في البداية 

من أكثر الأجزاء التي يجب أن تهتم بها هي المقدمة وخصوصا أول 4 ثواني لأنها ببساطة إن كانت خالية من عوامل الجذب، المشاهد لن يكمل الفيديو. 

7-أثناء كتابة السيناريو ضع في اعتبارك هذه النقاط:

  • - المشكلة التي ستعرضها للمشاهد و كيف يحلها منتجك. 
  • - ماهي نقطة البيع الفريدة الخاصة بك.
  • - ما أكثر شيء تريد من المشاهد أن يتذكره عن علامتك التجارية. 
  • - أيضا يفضل أن يكون لديك الوصف التفصيلي لمنتجك.

كل هذا سيساعد على توجيه أفكارك بشكل صحيح. 

8-تجنب تكرار الجمل والكلمات

 لأن التكرار بشكل عام يضعف النص. لكن بالطبع لا يوجد مشكلة في تكرار اسم المنتج أو البراند حتى يثبت في ذاكرة المشاهد.


3- مرحلة ما بعد كتابة السيناريو

  • 1- أقرا السيناريو بصوت عالي عدة مرات لتتأكد من أن الحوار يبدو طبيعي للمشاهد وليس متكلف. أيضا بعض الكلمات تبدو ملائمة على الورق لكن عند التحدث بها تشعر أنها لا تصلح.
  • 2- في وقت تصوير الإعلان أو تسجيله أحرص على أن يتم الالتزام بالنص بدون تعديلات جوهرية لأن التعديلات المفاجئة غالبا لن تكون في صالحك.
  • 3- في بعض الأحيان يقترح المعلق الصوتي أو الممثل  بعض التغييرات البسيطة في النص يراها أفضل من واقع خبرته ..هذا النوع من التغييرات ليس به مشكلة. 

ملحوظة أخيرة

غالبية رواد مجال صناعة الإعلانات ومنهم ديفيد أوجيلفي أجمعوا على عدم وجود علاقة بين إعجاب المشاهد بالإعلان وشراء المنتج المعلن عنه.

بمعنى آخر لا يوجد ضرورة أن تقوم بعمل إعلان مكلف بشكل مبالغ فيه أو شبيه بالأفلام لإبهار المشاهد طالما منتجك ليس بحاجة إليه. أهم شيء هو عمل إعلان يناسب خطتك التسويقية والذي يضمن بنسبة كبيرة أنه سيحقق لك الأهداف التي ترغب بها ويساعدك على زيادة مبيعاتك وشهرة منتوجك وعلامتك التجارية. 

يمكنك التعليق بكل حرية