Show Mobile Navigation

من أسرار النجاح .. الانطلاق و عدم الاستسلام

 من الجيد أن تكون لديك  أهداف و أحلام تتمنى  تحقيقها في حياتك، ولكن ليس بمجرد أن تكون لديك سيجعلك ذلك ناححا  و سعيدا ، و إنما  حتى تصبح هذه الأحلام حقيقة ، و هذا لن يحصل إلا إذا اتبعت أحلامك بسر من اسرار النجاح و هو الانطلاق و عدم الاستسلام ،  أن تبدأ بالعمل و التطبيق و المبادرة. و تحدي صعوبة البداية . إن معظم الأشخاص  في احسن الاحوال يبحثون عن أسهل طريقة وأبسط وسيلة وأسرع خطة من أجل تحقيق أحلامهم  ولهذا  يفشلون في الغالب و لا يحقوونها أبدا. لأن الواقع  هو  أن الطرق السهلة والبسيطة والسريعة غالبا لا تودي لأشياء كبيرة. وإنما الطرق التي تتطلب  إصرار و تحدي  وجهد هي التي تجعلك تتقدم وتتطور وتتحسن، وهذه الطرق تتطلب منك أن تكون مستعد للفشل من أجل تجاوزها والتمكن منها ولكي تتمكن من تجاوز الفشل عليك أن تكون مستعد للمحاولة مرة تلو المرة وبذكاء أكثر دون أن يدخل اليأس إليك وتستسلم.
من أسرار النجاح .. الانطلاق و عدم الاستسلام 
البدء بالعمل و التطبيق هو الخطوة الأولى التي سوف تقودك لتحقيق أول أهدافك و أحلامك، و لكي تحقق كل ما تريده عليك أن تكثف من العمل و التطبيق و أحيانا حتى المجازفة لكي تخطو خطوات أكبر نحوى تحقيق ما تريده في حياتك، لذا لا تترد في أخذ أولا الخطوات الهامة ثم متابعة مسيرتك بخطوات ثابتة. ليس مهما إن لم تحاول، ولكنه مهم جدا أن تواصل المحاولة إن قررت أن تبدأ، فإن لم تكن قادرا على تحمل مشقة الطريق وتكاليف النجاح فلا تبدأ. إن لم تكن مستعدا لتكرار المحاول مرة ثانية وثالثة ورابعة فلا تقل أنك تود تحقيق شيء مهم في حياتك، إن كنت ترى نفسك ممن يسهل عليهم الإستسلام ويكون خيارهم الأول في أول عقبة تعترض طريقهم فلا تبدأ، لأنك ستضيع وقتك وجهدك دون أن تحقق شيئا.

إنطلق و لا تستسلم أبدا 
مهما كان هدفك، أيا كان الذي تفكر في بلوغه وتحقيقه، أي شيء يخطر على بالك في هذه اللحظة وتريد أن تراه يتحقق، أيا كان نوعه وشكله وطبيعته فاعلم أنك لست الوحيد الذي فكر فيه. نعم قرأت جيدا لست الوحيد ولا أقول هذا لأنني اقرأ أفكارك الآن ولكن لأن هذه حقيقة. عليك أن تعرف أنك لست الوحيد الذي خطرت عليه فكرة مشروع مجنونة، ولست الوحيد الذي خطر على باله فكرة منتج يمكنه أن يهز العالم كله، وربما ما تفكر فيه في هذه اللحظة هناك من بدأ في العمل على تحقيقه فعلا. لكن السؤال المهم هو لماذا لا نرى كل هذه الأفكار تتحقق ؟ ما الذي يجعل كل هؤلاء الأشخاص غير معروفين ولم نرى نجمهم يلمع بفضل نجاح أفكارهم ومشاريعهم وتحقيقهم لأهدافهم وأحلامهم ؟
السبب بسيط وهو لأنهم استسلموا بسرعة وقبل أن يحققوا أي شيء. السبب أنهم لم يحاولوا من جديد بعد فشلهم الأول، السبب هو أنهم لم يتمكنوا من الصمود في وجه العوائق الصعبة التي تسبق وصولهم للنتيجة الأخيرة التي هي النجاح. السبب هو في اعتقادهم أن الأمر سيكون سهلا…السبب هو اعتقادهم بأن محاولة واحدة ستكون كافية…السبب في كونهم لم يستعدوا للكيفية التي سيصمدون بها ولم يعملوا على بناء قدرات ذهنية قوية تمكنهم من ذلك. ولهذا فإنهم يخرجون من السباق مبكرا وتصبح أفكارهم الذهبية في طي النسيان على أنها مستحيلة.
لا تعتقد بإستحالة تحقيق حلمك أبدأ
إعلم بأنه مهما كان حلمك كبيرا و عظيما ، يمكن أن يصبح واقعا إذا توفرت الارادة و العزيمة و الاصرار ، إن  أي انجاز كبير في العالم بدأ من حلم صغير  داخل  عقل صاحبه، فلا تستخف بإمكانية تحقيق أي حلم يراودك، بغض النظر عن حلمك، اعمل من أجل تحقيقه بكل ما تستطيع لا تخف من الفشل، فالأشخاص النجاحين يحبون النجاح أكثر من خوفهم من الفشل، يجب أن تكون عزيمتك من حديد، فلكي تنجح عليك أن تكون أكثر من مجرد حالم.و تذكرا أن من أسرار النجاح .. الانطلاق و عدم الاستسلام حتى النهاية .

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status