Show Mobile Navigation

كيف تعلمت النقاش الراقي من مجتمع حسوب

من جديد تأتي هذه التدوينة تلبية لمبادرة التدوين الجماعي بمجتمع حسوب التي أطلق نسختها الاولى الاخ أحمد،  ويشرف الان على نسختها الثانية الاخ عبد الله  مشكورا ، وذلك بعد مشاركتنا في النسخة الاولى بتدوينة سابقة بعنوان: نظرتي الخاصة للحياة وكيف يجب أن تعاش .

 والان تأتي هذه التدوينة الثانية في إطار النسخة الثانية  للمبادرة، وهي بعنوان : كيف تعلمت النقاش الراقي من مجتمع حسوب . وهذا تلبية  لموضوع التدوين الجماعي للنسخة الثانية وهو : كيف تعلمت (أي شيء)؟ ، وكان من إقتراح  الاخ midoodj . ومُجتمع حسوب لمن لا يعرفه  هو مجتمع يتيح للاعضاء  طرح مواضيع مختلفة بهذف النقاش حولها بكل حرية وتبادل الأفكار و متابعة العديد من المجتمعات في مجالات مختلفة والمساهمة في إنشاء مجتمعات أخرى لمن يرغب في ذلك.

كيف تعلمت النقاش الراقي من مجتمع حسوب 


أصبح  الانترنت اليوم أسهل وسيلة  للتواصل والتعليق وتبادل الاراء حول المواضيع المختلفة بين الناس المتباعدة جغرافيا، سواء عبر الشبكات الاجتماعية مثل الفيس بوك واليوتوب أو عبر المنتديات العامة، لكن في الغالب الأعم  ومن خلال تجربتي الشخصية وجدت جل النقاشات بهذه الفضاءات تتطغى عليها السطحية والشخصنة بل وتتسم أحيانا بالاستفزاز والتشنج والمهاترة وتبادل  الشتائم والسباب لأتفه الاسباب . لكن وجدت الامر مختلف تماما  في مجتمع حسوب مند ان أكتشفته قبل سنتين تقريبا عندما لايزال يحمل إسمه الأول آرابيا.

رغم أننى عضو غير فعال في  مجتمع حسوب، ومشاركتى بالمواضيع أو فى النقاشات اليومية تكاد تكون منعدمة، إلا أننى و للأمانة أدمنت متابعة النقاشات الجارية والقراءة بهذا المجتمع  يوميا  مند معرفتي به قبل التسجيل بشهور حتى اليوم، وتعلمت منه الكثير من الاشياء المفيدة وعلى رأسها  أسلوب النقاش الراقي بين اعضائه الذي أثار إندهاشي وإعجابي  معا، الامر الذي جلعني أعاهد نفسي على الالتزام  بنفس النقاش الراقي مع أي شخص أحاوره بالعالم الافتراضي .

 وللأمانة فمجتمع حسوب ليس مجتمع نقاشي فحسب بل مجتمع يحتضن نخبة أعضاء غاية في النضج الفكري  يطروحون مواضيع متنوعة ومتجددة،  و في الغالب تكون المواضيع القيمة  محور نقاش عميق وراقي  وشمولي بعيدا عن الشخصنة  والمهاترة ، ومثل هذا الرقي في النقاش  نادرا ما كنت أصادفه باماكن اخرى  بالويب العربي .

مجتمع حسوب بكل صراحة هو مشروع رائد للنقاش وتبادل الاراء بشكل راقي والمساهمته  في توعية وتعليم  الشباب الصاعد خصوصا. فكل الأفكار تطرح فيه بشكل صريح ،ولا ينجو أحد مشرفا كان أو إدارة أو عضوا قديما كان أو مستجدا من النقد البناء والتقيم ..  من يدخل مجتمع حسوب لن يجد شيئا اسمه الإدارة أو الاشراف كما يتخيلها البعض بل سيجد فريقا من الاعضاء يعملون بتكامل مع بعضهم لنشر وتبادل المعرفة والافادة .

شكري و محبتي لكل أعضاء هذا المجتمع ، والذى من الصعوبة بمكان ذكر أسمائهم جميعا... بهذا المجتمع  أقضي أجمل و أروع الأوقات ولازلت أستفيد منه الكثير ، كان هناك اعضاء رائعين وحل بعدهم اخرين لا يقلون روعة ونشاط  و أتمنى لهم جميعا من صميم قلبي كل الخير والسعادة ، وأتمنى أن يستمر هذا المجتمع الجميل الذي يستفيد منه الجميع  كما عهدناه وفيا لشعاره الضمني : معا لتطوير الويب العربي  .

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status