Show Mobile Navigation

الطريقة الصحيحة للنجاح في تحقيق الاهداف في الحياة

لكل إنسان منا أحلام وأهداف خاصة في الحياة يتمنى تحقيقها  ، لكن الغالبية من الناس يفتقدون للطريقة الصحيحة للنجاح في تحقيق هذه الاهداف في الحياة  ، فبدون خطة واضحة وسليمة تمشى عليها من أجل الوصول لهذه الغاية ، تصبح أهدافك مجرد أوهام فى خيالنا إن لم تنتهي الى الفشل في تحقيقها ، لذا يجب أن تضع خطة لتحقيق أهدافك وتكون هذه الخطة مكتوبة ومرتبطة بجدول زمنى لتنفيذها ، لتستطيع إنجازها بنجاح ، وليكن لخطتك شعار أهدافي لهذا العام  ، وعليك  أن تعلم ما هو شعار خطتك لهذا العام وتدونه فى بداية الخطة ، فذلك يجعل لخطتك ذبذبات قوية  في عقلك فى هذا الإتجاه. و في ما يلي الطريقة الصحيحة للنجاح في تحقيق الاهداف في الحياة :
أولاً: حدد أهدافك وقرر ما تريده فى حياتك بالفعل 
اسئل نفسك ما أهم الأهداف التى أريد تحقيقها هذه السنة (حدد 4 أو 5 أهداف اساسية تريد إنجازها هذه السنة) ، واشرع فى بناء خطة هذا العام متضمنة هذه الأهداف التى وضعتها ، واجعل هذه الخطة مكتوبة ليعلم عقلك ماذا تريد بالفعل ويجذبه إليك ويساعدك فى تحقيقه


أجعل أهدافك ذكية :


َA- أهداف محددة وبسيطة
يجب أن يكون هدفك محدد وبسيط ، فبدلاً من أن تقول: أتمنى أن أصبح دكتورا جامعياً فى علم من العلوم ، قل: أريد أن أصبح دكتور جامعى فى الهندسة النووية ، وبدلاً من أن تقول (أتمنى أن أكون نحيلاً) قل: ( أريد أن أخسر 10 كيلو جرامات من وزنى).

B- قابلة للقياس ولها معنى بالنسبة لك 

ولكن كيف تصبح أهدافك قابلة للقياس ؟! ، فأنت عندما حددت هدفك فقلت على سبيل المثال أريد أن أصبح دكتور جامعى فى الهندسة النووية ، لتجعل هذا الهدف قابلاً للقياس عليك أن تقول أيضاً وأن أحصل على شهادة جامعية فى الهندسة النووية (فهذا هو القياس) الذى إذا وصلت إليه أكون فى طريق تحقيق هدفى.
كمثال أخر : أريد أن أفقد 10 كيلو جرامات من وزنى ، وألبس مقاس 42 بدلاً من مقاس 46 ، فإذا وصلت لمقاس 42 أكون قد حققت هدفى.
أن أهدافك جميعاً يجب أن يكون لها قيمة لديك أنت ، فما فائدة أن أحقق هدف ليس له قيمة لدى ، وما الذى سيدفعنى لتحقيقه ، فأنا عندما لا أبه للحصول على جسم رشيق فما الذى سيحفزنى للحصول عليه .. أن الأهداف التى تضعها تكتسب قيمتها منك أنت .. فإذا كانت لا قيمة لها لديك ولا معنى تمثله فى حياتك فسيكون من الصعب تحقيقها ، وقد يكون من المستحيل تحقيقها.
والنجاح. كمثال: أن الأب الذى يدفع ابنه لدراسة تخصص لا يمثل له قيمة أو معنى فى حياته ، يكون فى طريقه لتدمير رغبة ابنه فى تحقيق الإنجاز أو النجاح فى حياته .. لذا عليك أن تضع أهدافك وفق رؤيتك أنت لتكون مسؤولاً أمام نفسك على إنجاحها وتحقيق ما تريده من حياتك.

C- أهداف قابلة للتحقيق كما لو انها تتحقق الآن فى كافة مجالات الحياة 

فلا تضع هدفاً غير قابلاً للتحقيق ، فمثلاً : هدف تحقيق السلام فى العالم لا يمكن أن يكون هدفاً قابلاً للتحقيق لأنه يحتاج لتظافر الكثير من الجهود والكثير من الناس بل والدول لتحقيقه ، ولكن هدف أن احقق الاستقرار العائلى لنفسى ، أو هدف أن احصل على شهادة جامعية فى الفيزياء ، أو هدف أن أؤسس عمل تجارى خاص بى ، تعتبر كلها أهدافاً قابلة للتحقيق.
كما عليك أن تكون صورة ذهنية قوية لما تريد تحقيقه من أهداف ، بأن تتخيل أنك حققت هذه الأهداف بالفعل ووصلت للنتيجة المطلوبة لكل ما وضعت من أهداف فى كافة مجالات حياتك ، سواء من الناحية الأسرية بتحقيق الاستقرار العائلى ، أو من الناحية الدينية بالتقرب من الله تعالى بالنوافل والذكر ، أو من الناحية المهنية بحصولك على الترقية التى تريدها .. فهذا من شأنه أن يمكنك من الوصول لكل ما تريد ، أن العمل على إنجاز أهدافك والنجاح فى ذهنك ، يجعل من السهولة انجاح مساعيك فى كل اتجاه.

D- أهداف واقعية ومعقولة 

كمثال للأهداف الغير واقعية : أريد أن أكون عالماً فى الجيلوجيا وكيف ذلك وأنت تعمل فى مجال المحاسبة وشهادتك لا تمت بصلة لعلم الجيلوجيا.
فإذا أردت أن يصبح هدفى واقعياً فى هذا المثال: فعلى أن أبدأ من جديد دراسة الجيلوجيا ، واحصل على شهادة البكالوريوس ، واتابع دراستى فى الدراسات العليا لأخذ الماجستير والدكتوراة.
مثال أيضاً للأهداف غير المعقولة : أريد أن أصبح مليونيراً هذه السنة ، وليس لى دخل آخر غير وظيفتى والتى ينتهى دوامها الساعة التاسعة ، ولا مجال لعمل أخر إضافى ، وليس لى استثمارات فى مشاريع أو ودائع بالبنك تدر لى دخلاً إضافياً.
فإذا أردت أن يصبح هدفى معقولاً فيجب أن أتخذ إجراءات من شأنها جعل هدفى معقولاً ، ففى هذا المثال : من الممكن أن أترك وظيفتى إذا كان ذلك بالإمكان وأبدأ مع أحد الممولين كشريك بالعمل مشروع تجارى خاص ، أو أن اقترض من البنك أموالاً أو من والدى واتاجر فى مجال العقارات أو فى مجال أخر يؤهلنى للحصول على دخل كبير يحقق هدفى.

E- لها وقت محدد ، وبإتجاه ما تريد 

لا يمكن اعتبار اهدافك ذكية إذ لم يكن هناك وقت محدد لتحقيقها ، فقد تضع هدفاً يستغرق منك العمر كله لتحقيقه إذ أنك لم تربطه بزمناً معين لإنجازه ، لذا فلكى يكون هدفك ذكياً ، يجب أن يكون محدد بوقت زمنى معين لتحقيقه ، حتى لا تطول مدة إنجازه فتيأس من تحقيقه أو لا تحققه على الإطلاق.
كذلك يجب أن تكون أهدافك بإتجاه ما تريد لا ما يريده الأخرون ، حتى تصبح أهدافاً ذكية وقابلة للتحقيق.

G ـ الاستعانة بالتحفيز البصري :

من الممكن أن نستعين بالتحفيز البصرى وأيضاً لا غنى عن التحفيز المعنوى كمثال: يرغب الأخ S فى تحقيق هدفه بشراء سيارة BMW هذا العام الفئة السابعة ، فماذا لو تم تحفيزه بصرياً بوضع صورة لهذه السيارة على سطح مكتب جهاز الكمبيوتر الخاص به ، ووضع صورة لهذه السيارة بفئتها التى يرغبها على زجاج غرفة نومه ليراها كلما استيقظ من النوم ، فهذا من شأنه أن يقوى الصورة الذهنية لما يريد ، وبالتالى يعمل العقل الباطن على جذبها له ومساعدته فى الحصول عليها ، فالعقل الباطن ما هو إلا استمداد المساعدة والبصيرة من الله سبحانه تعالى.

كذلك كمثال على التحفيز المعنوى : بمجرد أن يحدث الأخ S اصدقائه المقربين ، وكل من يحبون له الخير بهدفه فى شراء سيارة فخمة هذا العام .. حتى يكون اكثر التزاماً بتحقيق هذا الهدف .

ثانياً: ضع جدول زمنى لتحقيق هذه الأهداف
التزم بهذا الجدول الزمنى ، وأبدأ بالاهداف السهلة التى تستطيع انجازها بسهولة عن باقى الأهداف التى تحتاج مجهود ووقت أكثر لإنجازها ، فهذا من شأنه أن يمدك بالطاقة الإيجابية التى تجعلك تمضى فى إنجاز بقية أهدافك بإصرار وتفاؤل.
ثالثاً: سجل فى مدونة صغيرة كل شئ قد يساعدك على تحقيق أهدافك
أن هناك الكثير من العراقيل التى قد تقف فى طريق خطتك وتحقيق أهدافك ، لذا وجب عليك أن تكتب قائمة بكل ما تحتاجه لإزالة هذه العراقيل. كمثال:

- الانتهاء من رسالة الماجستير
المساعدات المطلوبة:
• توفير 100$ شهرياً لشراء المراجع اللازمة ودفع مصاريف الدراسة.
• جهاز كمبيوتر وتوفير خدمة الأتصال بالإنترنت لتحميل الأبحاث والمراجع.
• توفير ساعتان فى اليوم للبحث والدراسة ، بتسجيل الأولاد فى استضافة الحضانة فى هذه الفترة الزمنية.
• شراء أدوات مكتبية لتسهيل العمل والدراسة.
• تصليح مكتبى حتى أتمكن من المذاكرة بسهولة.
رابعاً: ضع المهام المطلوبة لتحقيق كل هدف على حده واربطها بجدول زمنى
ستساعدك القائمة التى كتبتها من قبل ودونت فيها المساعدات المطلوبة لتحقيق اهدافك على كتابة هذه المهام ، فكل مساعدة تعتبر "مهمة" أو جزء من العمل الذى من شأنه تحقيق هدفك ، كل ما عليك تنظيم هذه المساعدات (المهام) بحسب أولويتها بالنسبة لك ، ووضعها فى جدول زمنى يساعدك على بلوغ أهدافك بسرعة وبكفاءة.
خامساً: اشرع فى التنفيذ فوراً
ضع المهام التى سجلتها فى خطتك موضع التنفيذ واشرع فى البدء بسرعة وفقاً لجدولك الزمنى، وأبدأ بتفاؤل وإصرار على النجاح ، فالطاقة الإيجابية التى تحملها معك هى ما تجعل مهامك سهلة وقابلة للتحقيق ، واجعل توقعك جيداً بالنجاح. 
سادساً: راقب النتائج ، وعدل فى خطتك وفقاً لهذه النتائج (كن مرناً)
يجب أن تراقب نتائج مهامك كل فترة بشكل دورى ، إذا ستعطيك هذه النتائج مؤشراً ما إذا كنت ستنجح فى تحقيق هدفك ، أم أنك ستحتاج لتعديل بعض الأشياء لإنجاح هدفك ، أو إلغاء بعض المهام أو استبدالها بأخرى ، أن تعديلك فى مهامك أوأهدافك سيساعدك بشكلاً كبير على عدم إسقاط أياً من أهدافك من خطة هذا العام.
أن الظروف تتغير بإستمرار ، بل أن العالم كله يتغير بإستمرار ، لذا وجب علينا أن نكون مرنين بتعديل خطتنا بالشكل الذى يتلائم مع هذه التغيرات الجديدة ، إذا كنا نريد النجاح بالفعل فى تحقيق أهدافنا.
© أماني محمد .

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status