Show Mobile Navigation

نصائح هامة لتحقيق اقصى استفادة من قراءة الكتب

بلا شك تعتبر القراءة أهم مصدر للمعرفة لذلك يمكن إعتبار الكتب من افضل الوسائل للتّعلم و كسب المعرفة و لا شك أن قراءة الكتب تعود على القاريء بفائدة عظيمة إذا أحسن قراءتها.

لكن المشكلة الكبرى لدى الكثير من الناس تكمن في سرعة نسيان و زوال خلاصة ما اسفادوه من قراءة الكتب حتى يغدون كأنهم لم يقرؤوا شيئا، و السبب في ذلك سوء القراءة بالدرجة الاولى ، و لأجل تفادي هذا المشكل نقدم لك في ما يلي هذه النصائح الهامة لتحقيق أقصى إستفادة من قراءة الكتب لاطول مدة ممكنة إن لم نقل مدى الحياة .
نصائح  لتحقيق اقصى استفادة من قراءة الكتب  Reading books
النصيحة الاولى : التركيز
لا ترتكب خطأ قراة الكتاب في مكان يعمه الضوضاء و الضجيج مثل صوت التلفاز او الراديو أو حديث الاطفال أو ضجيج الشارع .. و كل ما يشتت انتباهك ، لان تفكيرك سيتشتت لا إراديا أثناء القراءة فتكون قراءتك  للكتاب كعدمه ، ولتحقق اقصى استفادة من قراءة الكتب نحّ جانبا كل شيء لبعض الوقت قبل و اثناء و بعد قراء اي كتاب و اختر مكانا هادئا و امنح تركيزك كاملا لما تقرؤه ، و مهما كانت أشغالك اجعل لنفسك حداً أدنى من الوقت تحدده بموضوعية وفق بصرك بأمورك ثم تلزم نفسك به خصيصا لاجل القراءة و لا تنزل عنه يومياً و نوّع ما تقرؤه ولا تجعله في مجالك فحسب .
النصيحة الثانية : البطء
لا تقرأ الكتاب بطريقة سريعة كأنك تقرأ من أجل القراءة و الاستطلاع كما تقرأ الصحف بشكل سطحي سريع ، إن قراءة الكتب تختلف كليا عن قراء الصحف ، حاول القراءة بطريقة بطيئة و متقطعة بين كل فقرة و التي تليها ، فكلما كانت قراءة الكتاب بطريقة بطيئة مركزة تتخللها الاستراحة لثواني قليلة بين فقراته لتحليل و تأمل ما تم قراءته دهنيا كان الفهم و المعنى أكثر وضوحا و استيعابا و أطول انطباعا في الذاكرة .
النصيحة الثالثة :الاعادة
إن قراءة كتاب ثلاث مرات أفضل من قراءة ثلاثة كتب مرة واحدة ، لذا لا ترتكب خطأ قراة الكتاب مرة واحدة في حياتك فحسب ، بل حاول اعادة القراءة مرة اخرى بعد فترة متباعدة ، لانه في العادة لا تنطبع المعلومات في الذاكرة إلا بقدر تكرارها و ترددها على الذاكرة من حين لاخر و كلما كان ورودها سريعا و عابرا لمرة واحدة كان زوالها سريعا كأن شيئا لم يكن .
النصيحة الرابعة : الاستيعاب
كل كتاب يحتوي على سر وهذا السر لن تحصل عليه إلا إذا قرأت الكتاب من أوله إلى آخره بجميع فصوله مع تدوين خلاصة ما استفدته في كراسة مستقلة في تلك اللحظة مع الاشارة الى رقم صفحتها في الكتاب كمرجع ، و لكي تستوعب  اكثر ، لا بد من أن يصبح ما قرأت  بعد ذلك جزء من تفكيرك  و سلوكك ، لذا لا ترتكب خطأ قراءة الكتاب مرة واحدة و تنصرف توا لمشاغلك و تظن انك استوعبت مادته الى الابد ! إنك لن تستوعب مادته حتى تصبح جزء من تفكيرك و سلوكك و يتشبع بها و عيك مباشرة بعد قراءته  حتى  يصبح ما قرأته  جزء من رصيدك المعرفي  في الذاكرة و بالتالي في الحياة و في التطبيق العملي . و نرجوا ان تكون قد إستفدن من هذه النصائح لتحقيق اقصى استفادة من قراءة الكتب .

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status