Show Mobile Navigation

قواعد الدكتور علي الدشتي للنجاح في الحياة Success in life



ألقى الدكتور علي الدشتي، استشاري العلم العصبي و الهندسة النفسية و مؤسس الملتقى الاكاديمي (نويت أبني الكويت) ندوة بعنوان "اصنع حياتك" وكانت عبارة عن قصة نجاح رائعة لإنسان تحول من كونه طالب فاشل دراسيًا، من شخص لا يعرف من الكمبيوتر سوى زر تشغيل الشاشة إلى إنسان متفوق بحصوله على شهادة الدبلوم بالمركز الأول و بمعدل امتياز في تخصص تشغيل كمبيوتر و حصوله على شهادة البكالوريوس من الجامعة الأمريكية بالكويت في تخصص نظم المعلومات و حصوله على شهادة هندسة الكمبيوتر (LED) كمؤهل دراسي ثالث.

لم تكن الندوة التي القاه الدكتور عبارة عن سرد لقصة النجاح فقط بل أيضًا احتوت على بعض القواعد التي شرحها الدكتور علي الدشتي للنجاح في الحياة وضروة الالتزام بها  لتجعل منك إنسان ناجح. أوضح الدكتور في البداية الندوة أن للإنسان ثلاث أعمار:

1 عمر السنوات و الأيام. "

وهو عمر إجباري غير اختياري، فالعمر يزداد رغمًا عنا و هو لا يدل على شئ سوى الأرقام".

2 عمر التجارب و الخبرات.

 "وهو عمر اختياري، فأنت من تقوم بزيادة معدل هذا العمر من خلال خوض التجارب الخبرات المختلفة في الحياة".

3 عمر العلم و المعرفة.

"وهو أيضًا عمر اختياري، فأنت أيضًا من تقوم بزيادة معدل هذا العمر من خلال الدراسة و الإطلاع و القراءة.. إلخ".

قواعد الدكتور علي الدشتي للنجاح في الحياة 


حاول أن تتعلم لا أن تتألم.

تخيلوا شخص يقود السيارة وينظر من خلال المرآة للخلف من دون الإنتباه للطريق الذي يسير به، ماذا سيحصل؟

"لكم حرية التخيل".

لا تُكوّن من المواقف و الأحداث السابقة ألمًا بل اصنع منها أملًا يعينك على المضي قدمًا في الحياة. إذا فعلت كذلك فأنت تحوّل الأحداث لمخاوف و تشاؤم و شكوك.

إبتعد عن نمط التفكير السلبي.

حاول التخلص من نمط التفكير السلبي لأنه سيدخلك في دائرة التشاؤم و الإحباطات المستمرة. يجب أن تغير هذا النمط من خلال تغيير أسلوبك في التفكير، لا تبرمج نفسك على أنك إن فعلت كذا ستفشل أو إنك إن فعلت كذا ستفشل مثل فلان الذي خسر كذا و كذا عندما خاض نفس التجربة.

ولا تعيش ضمن مشاعر الحرمان وعدم الإكتفاء لأنها تدخل ضمن نمط التفكير السلبي الذي سيؤثر بدوره على مسيرة نجاحك،أشعِر نفسك دائمًا أنك في حالة إكتفاء، بعض المعتقدات الدينية يمكنها أن تغير حياتك و تخرجك من هذه المشاعر السلبية، قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: (اتقوا النار ولو بشق تمرة، فمن لم يجد فبكلمة طيبة) رواه البخاري ومسلم؛ فالإسلام دائمًا ما يريدك أن تشعر بمشاعر الإكتفاء و الإمتنان لا الحرمان حتى ولو كان كل ما تملكه هو عبارة عن تمرة أو حتى كلمة طبية!

إتخد قرارات جريئة 

عندما سألوا رجل أعمال ناجح عن سبب نجاحه، قال: أنا فقط أتخذ القرارات الصحيحة.

فقالوا له: و من أي تأتي القرارات الصحيحة؟

قال: من القرارات الفاشلة.

إذاً: قرارات فاشلة --> تجربة --> قرارات صحيحة.

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status