Show Mobile Navigation

هل يمكن القضاء على الفقر في العالم نهائيا ؟

ليست هذه اول مرة يطرح ادهم هذا السؤال  : هل يمكن القضاء على الفقر في العالم نهائيا ؟ و قد يستهزأ احدهم من هذا السؤال بحيث يعتقد انه من المستحيل القضاء على الفقر في العالم تهائيا ، لكن الحقيقة أن “كل شيء يُعتقد انه مستحيل، إلى أن يحدث” و تذكرني هذه بحادثة قديمة، حيث أصدرت صحيفة أمريكية مقالاً يستهزئ بمن يحاولون اختراع الطائرة، وعرضت تحليل العلماء الذين رأوا أن العلم بحاجة إلى ألف سنة من التطور لنصل إلى مرحل الطيران. ولكن في نفس السنة تم اختراع أول طائرة، وبالقرب من مقر هذه الصحيفة.

هل يمكن القضاء على الفقر في العالم نهائيا ؟


لا شك أن الكثير من الاجتماعات الدولية لا تحقق أهدافها، خصوصاً عندما يتعلّق الأمر بتضارب المصالح الدولية. ولكن الكثير من دول العالم -بالتضامن مع الأمم المتحدة- استطاعت أن تحقق تقدماً كبيراً منذ أن وضعت أهدافها في بداية الألفية، وتم مساعدة عدة مليارات شخص فقير حول العالم، وهذه السنة سيتم وضع الخطة النهائية لتحقيق هذه الأهداف.

لقد نقصت نسبة الفقر المدقع إلى الربع تقريباً منذ الستينات، والتوقعات العلمية تدل على أن الجوع والفقر سينقرض قبل 2100، وجزء من ذلك يعود إلى تسارع التطور العلمي في الطاقة والزراعة، لكن يبقى علينا أن نسارع في القضاء على الجوع والفقر ليس إلا ! بل إن بقينا متجهين بنفس المسار والسرعة كالعقد الماضي، سينتهي الجوع والفقر المدقع بحلول عام 2030 بجميع الأحوال.

نعم يمكن القضاء على الفقر في العالم نهائيا 

طبعاً أول مشكلة  تحدثت عنها في الجزء الاول، وهي أنه ليس من المستحيل القضاء على الجوع والفقر!
الفقر والمجاعات ليست شيء أساسي في تكوين المجتمعات البشرية، صنعها البشر بسبب قراراتهم في التعامل الاجتماعي والاقتصادي والسياسي، ويمكن أن يتخذوا قرارات معاكسة تمحق هذا الفقر! ولابد أن هذه الحجة قيلت نفسها في العبودية، أن “العبودية مكوّن أساسي للمجتمعات البشرية ويستحيل التخلص منها”… وها نحن نعيش في مجتمع لم يعرف العبودية منذ عدة أجيال!

قد يزعم أحدهم أن سبعة مليار إنسان عدد كبير، لا يمكن للأرض أن تُنبت ما يطعمهم جميعاً… وهذا زعم يتجاهل أن مشكلة الطعام الأساسية اليوم ليس في الكمية، وإنما في سوء التوزيع والتخزين!  50% من الطعام في العالم يلقى مع النفايات، بسبب سوء التخزين في الدول النامية، والإسراف في الدول المتقدمة، بالإضافة إلى أن هناك أناس يموتون من التخمة بدل الجوع. كما أن التوقعات تقول أن الأرض يمكن أن توفر الطعام الوفير لعدة مليارات شخص جديد باستخدام وسائل الزراعة الحديثة، والتي مازالت تتطور.

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status