Show Mobile Navigation

ما ذا تعرف عن السلوك العدائي المبطن او المقنع و تأثيره السلبي

للسلوك العدائي المبطن او المقنع تأثير سيء وسلبي كبير على العلاقات الاجتماعية وعلى العمل الجماعي ، و قبل توضيح ذلك لابد من توضيح و شرح معنى السلوك العدائي المبطن : السلوك العدائي المبطن هو تصرف عدائي يقوم به الشخص  حين التعامل مع الناس كتعبير عن مشاعره لكن بأساليب غير عدائية. و تختلف اشكال  السلوك العدائي المبطن و تتنوع حسب الحالات و الامكنة  و من بعض علامات السلوك العدائي المبطن  مثلا تعمد شخص عرقلة حصول شيء بشكل لا يوحي بذلك ،أو إلقاء نكت عدائية عن شعب معين في حضور شخص ما ينتمي لذلك الشعب، او العناد غير المبرر ،او الاستياء والعبوس، أو الفشل المتعمد و المتكررة في إنجاز المهام الموكلة له الخ .

السلوك العدائي

خطورة السلوك العدائي المبطن على العمل المشترك



في مجال العمل المشترك ، يتميز السلوك العدائي المبطن او المقنع بنمط متكرر من المقاومة المستترة لمتطلبات العمل الموكلة للعامل او الموضف  والتي تظهر بشكل معارضة مبطنة ، أو عناد، أو إتخاذ المواقف السلبية كرد فعل تجاه ما يتعلق بالعمل أو الأفراد. كما تظهر جليا في أماكن العمل إذ تظهر المقاوم المبطنة بشكل التلكوء في القيام بالعمل أو نسيان نتزايد أو تدني متعمد للكفاءة وبخاصة تجاه أوامر من سلطة أعلى كما يمكن أن تظهر تجاه أفراد أخرين. ويمكن أن تسوء لتصل لحالات وضع العقبات وإفشال متعمد للمهام.

و الشخص الذي يشكو من عوارض السلوك العدائي المبطن يشكل خطرا على كفاءة العمل الجماعي و قد تصل إلى حالات هدامة. اما إذا كان المسؤول يشكو من سلوكيات عدوانية مبطنة ، فيكون الإتجاه خنق قدرات الموظفين الخلاقة.

أسباب السلوك العدئي المبطن او المقنع 

يعرف أطباء النفس صاحب السلوك العادئي المبطن او المقنع  بـ«شخصية سلبية عدوانية تبدو طيبة ومسالمة ولكنها في الحقيقة تحمل عداءً دفينا داخلها يخرج بطريقة غير مباشرة وغير معلنة في الخفاء، و هذه الشخصية لم تعتاد المواجهة والتعبير عن رأيها الحقيقي والدفاع عن نفسها فهي تعرضت في طفولتها للقهر والكبت،فترسخ ذلك كعقدة في عقلها الباطني، لذلك فهي تخاف من ردة فعل الناس ولا تصارحهم بمشاعرها الحقيقية ، فتلجأ للتعبيرعن كل ما لا يعجها بسلوك عدائي مبطن .

في معظم الأحيان، ينشأ السلوك العدائي المبطن منذ الطفولة بسبب الوضع العائلي، مثل والدين عنيفين متسلطين ، أو في أي وضع لا يسمح للفرد بالتعبير عن الغضب أو الإحباط. فالعائلات التي تكبح أحاسيس أبنائها تدفع الأبناء  من دون إدراك، على استخدام أساليب ملتوية للتعبير عن مشاعرهم .
إقرأ أيضا : كيف تصبح شخصا اجتماعيا

كيفية التعامل مع دوي السلوك العدائي المبطن 

قد يجدي التنبيه و المراقبة المتكررة أحيانا في علاج بعض الحالات  لكن في غالب الحالات ينصح الطبيب النفسي كانتور بالعلاج باستخدام أساليب العلاج التي تعتمد الديناميكية النفسية، التي تعول على العلاقة الشخصية بين المريض والمعالج بشكل أكبر من أي من العلاجات الأخرى. من ناحية المنهج ،تعتمد هذه العلاجات على كثافة أقل من الإجتماعات بين المريض والمريض لا تتعدى المرتين في الأسبوع. والعلاج الداعم، والمعرفية والسلوكية والشخصية. تطبيق هذه الطرق على كل من الشخص العدواني المستتر وعلى الضحية المستهدفة.

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status