Show Mobile Navigation

كيف تعيد برمجة الذات لتحقيق النجاح في الحياة

إن كل شخص منا يتصرف وفق ما تم برمجة ذاته عليه مند الصغر و هناك عوامل عديدة تبرمجنا بدون وعي منا كالبيئة و المجتمع و الاسرة لكن اقوى العوامل التي تبرمجنا و التي لحسن الحظ  يمكن التحكم فيها هي افكارنا الخاطئة عن انفسنا و هو ما ينتج عنها  في الاخير ما يمكن وصفه  بالبرمجة التلقائية السلبية للذات لكن يمكن تدارك هذه الخطأ  و إعادة برمجة الذات ايجابيا بالاصرار و الارادة  و هذا ما يمكن تسميته بالبرمجة الارادية  الايجابية للذات .
البرمجة اللغوية العصبية  Neuro-linguistic programming
كيف تتم برمجة الذات
ان غالبية الناس يـُبرمجون منذ الصغر على ان يتصرفوا أو يتكلموا أو يعتقدوا بطريقة معينة سلبية ، وتكبر معهم حتى يصبحوا سجناء ما يسمى "بالبرمجة السلبية " التي تحد من تحيقهم للنجاح المنشود في هذه الحياة  .  فنجد ان كثيرا منهم  يعتقد و يقول و يكرر مع نفسه أنا  لا أستطيع الامتناع من التدخين ، أنا لا استطيع القاء خطاب على الجمهور ، أنا لا أستطيع تعلم لغة اجنبية ..الخ .   و بذلك يرسخون هذه الافكار الخاطئة كقناعات  في عقولهم حتى تصبح جزء من سلوكهم  ، ولكن هل يمكن أن تتغير هذه البرمجة السلبية وتحويلها إلى برمجة إيجابية . الإجابة نـعم وألف نعم . ولكن كيف نحقق ذلك  ؟ ان كل انسان سليم ينشد النجاح  يحتاج  لتحقيق هذا النجاح في الحياة اعادة برمجة ذاته ايجابيا بتغيير افكاره الخاطئة عن نفسه لكي يكون  من الناجحين سعيدا في حياته  و يحقق فيها أحلامنه وأهدافنه  . لكن كيف نعيد برمجة ذواتنا ؟  يمكن ذلك بالحوار مع النفس . هل شاهدت شخصا يتحدث مع نفسه بصوت مرتفع وهو يسير ويحرك يديه ويتمتم وقد يسب ويلعن . عفوا نحن لا نريد أن نفعل مثله . لكن هل حصل وأنت تحضر محاضرة مثلا أو خطبة ، ثم تحدثت الى نفسك وقلت : أنا لا أستطيع أن اخطب مثل هذا المحاضر أو كيف أقف أمام كل هؤلاء الناس ! , أو تقول أنا مستحيل أقف أمام الناس لأخطب أو أحاضر مثل هذا الشخص  .
ان كل تلك الأحاديث والخطابات مع النفس والذات تكسب الإنسان برمجة سلبية قد تؤدي في النهاية إلى أفعال وخيمه . 
ولحسن الحظ فأنت وأنا وأي شخص في استطاعتنا التصرف تجاه التحدث مع الذات وفي استطاعتنا تغير أي برمجة سلبية لإحلال برمجة أخرى  جديدة  ايجابية تزودنا بالقوة . 
يقول حد علماء الهندسة النفسية : " في استطاعتنا في كل لحظة تغيير ماضينا ومستقبلنا وذلك بإعادة برمجة حاضرنا . " 
اذا من هذه اللحظة لابد ان تراقب وتنتبه إلى النداءات الداخلية التي تحدث بها نفسك . 

راقب أفكارك لأنها ستصبح أفعالا .
راقب أفعالك لأنها ستصبح عادات . 
راقب عادتك لأنها ستصبح طباعا . 
راقب طباعك لأنها ستحدد مصيرك . 
كيف يتم إعادة برمجة الذات 
أولا هناك بعض الحقائق العلمية حول عقل الإنسان ونركز خاصة على العقل الباطن:
ان لكل منا عقل باطن و هذا العقل الباطن لا يعقل الأشياء مثل العقل الواعي الذي نستعمله في التفكير فالعقل الباطن ببساطة يخزن المعلومات سلبية كانت ام ايجابية ثم تتحول لا شعوريا الى إعتقادات و سلوكات و مواقف فيما بعد  . فلو حدث أن رسالة تبرمجت في هذا العقل الباطن لمدة طويله ولمرات عديدة مثل أن تقول في نفسك  دائما في كل موقف … أنا لا استطيع فعل كذا …. وهكذا فان مثل هذه الرسائل سترسخ وتستقر في مستوى عميق في العقل الباطن ولا يمكن تغيرها ، ولكن يمكن استبدالها ببرمجة أخرى سليمة وايجابية  حسب القواعد الخمس التالية :

القواعد الخمس لبرمجة العقل الباطن : 
1- يجب أن تكون رسالتك واضحة ومحددة . 
2- يجب أن تكون رسالتك إيجابية (مثل أنا قوي . أنا سليم أنا أستطيع فعل كذا … . 
3- يجب أن تدل رسالتك على الوقت الحاضر . مثال : لا تقول أنا سوف أكون قوى بل قل أنا قوي .
4- يجب أن يصاحب رسالتك الإحساس القوي بمضمونها حتى يقبلها العقل الباطن ويبرمجها . 
5- يجب أن تكرر الرسالة عدة مرات إلى أن تتبرمج تماما و تصبح سلوكا .
لكي يكون تحدثك مع الذات ذو قوة إيجابية : 
1- دون على الأقل خمس رسائل ذاتية سلبية كان لها تأثير عليك مثل : 
أنا إنسان خجول ،أنا لا أستطيع الامتناع عن التدخين ، أنا ذاكرتي ضعيفة ، أنا لا أستطيع الكلام أمام الجمهور ،أنا عصبي المزاج ، والآن مزق الورقة التي دونت عليها هذه الرسائل السلبية وألق بها بعيداً. 

2- دون خمس رسائل ذاتية إيجابية تعطيك قوة وابداً دائما بكلمة  أنا  : 
"أنا أستطيع الامتناع عن التدخين" .. " أنا أحب التحدث إلى الناس " .. " أنا ذاكرتي قوية "…أنا إنسان ممتاز " .. أنا نشيط وأتمتع بطاقة عالية ". 
3- دون رسالتك الإيجابية في مفكرة صغيرة واحتفظ بها معك دائما . 
4- والآن خذ نفساً عميقاً ، واقرأ الرسالات واحدة تلو الأخرى إلى أن تستو عبهم .
5- ابدأ مرة أخرى بأول رسالة ، وخذ نفساً عميقاً ، واطرد أي توتر داخل جسمك ، اقرأ الرسالة الأولى عشر مرات بإحساس قوي ، أغمض عيناك وتخيل نفسك بشكلك الجديد ثم أفتح عينيك .

ابتداء من اليوم احذر ماذا تقول لنفسك ، واحذر ما الذي تقوله للآخرين واحذر ما يقول الآخرون لك ، لو لاحظت أي رسالة سلبية قم بإلغائها بأن تقول " ألغي " ، وقم باستبدالها برسالة أخرى إيجابية .
تأكد أن عندك القوة ، وأنك تستطيع أن تكون ، وتستطيع أن تملك ، وتستطيع القيام بعمل ما تريده ، وذلك بمجرد أن تحدد بالضبط ما الذي تريده وأن تتحرك في هذا الاتجاه بكل ما تملك من قوة ، وتذكر دائما : " التكرار أساس المهارات " … 
لذلك عليك بأن تثق فيما تقوله ، وأن تكرر دائما لنفسك الرسالات الإيجابية ، فأنت سيد عقلك وقبطان سفينتك … أنت تحكم في حياتك ، وتستطيع تحويل حياتك إلى تجربة من السعادة والصحة والنجاح بلا حدود . 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المرجع : كتاب قوة التحكم في الذات للدكتور ابراهيم الفقي

روابط اعلانية



 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.
DMCA.com Protection Status